منتدي اطفال ابطال
أهلا و سهلا بك أيها الزائر الكريم
نرجوا منك الدخول إذا كنت عضوا
و التسجيل إذا كنت غير مسجل
للتسجيل أضغط هنا

منتدي اطفال ابطال

منتدي الصغار و الكبار
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل تمتلك هذه الجرأة !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
lashin
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 15
تاريخ التسجيل : 18/09/2009

مُساهمةموضوع: هل تمتلك هذه الجرأة !   الجمعة سبتمبر 18, 2009 10:46 am

الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلم على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ..... أما بعد :

سأتحدث اليوم في موضوع منتشر بيننا بكثرة مخيفة

استرجع معي هذه المشاهد

مجموعة من الشباب أو الشابات -أقلهم بشهادة ثنوية- يكونون في مجلس معين ثم يحصل الآتي :

يدخل أحدهم وهو مصاب بإعياء تام ويظهر عليه ذلك بوضوح وهذا الشخص عزيز على الجالسين أو أغلبهم
فكل منهم سيحاول أن تكون له الأولوية في تقديم الخدمة بإيصاله إلى الطبيب الفلاني أو أن يدله على أمهر الأطباء لعلاج هذه الحالة ....



أو يدخل أحدهم وهو غاضب لعطل ما حل بسيارته ولم يجد طريقة لإصلاحه وأيضاً هذا عزيز عليهم أو على أغلبهم
من المؤكد أيضاً أنهم سيرشدونه إلى أمهر ميكانيكي يعرفونه ..



أو يدخل أحدهم وهو محتار في كيفية بناء منزله
أيضاً سيقومون بإرشاده إلى أشهر المهندسين المختصين .....




أو يدخل أحدهم وهو يريد أن يستثمر أمواله في شيء يدر عليه الربح الكثير
فسيخبرونه بالاستشاري الفلاني لوضع دراسة الجدوى المعينة ......





بمعنى آخر أنه أي منهم حينما تحصل له
مشكلة معينة فسيقوم البقية بواجبهم تجاه توجيهه إلى المكان الأنسب والأفضل
لعلاج مشكلته هذه ....






كل ذلك لا إشكال فيه بل إنه ربما يكون أقل واجبات الصداقة والأخوة















لكن الإشكال في هذا الشخص الأخير الذي سيدخل الآن :
































يدخل هذا الشخص وتبدو عليه علامات التفكير العميق والحيرة ثم يطرح عليهم مشكلته والتي هي عبارة عن فتوى معينة في موضوع ديني بحت
هنا يقوم الكل بإدلاء دلوه في الموضوع كل واحد فيهم يأتي برأيه ونظرته وفتواه (حلال ، حرام ، سنة , مكروه , مستحب ، ........)؟؟؟؟؟





ألا يحصل هذا في كل مجالسنا كشباب ؟؟


يكاد لا يمر يوم إلا وفيه نقاش في أمور دينية بحتة ....


هل العلم الديني أهون عندنا من العلوم الأخرى حتى نفتي فيه كما نريد ؟؟؟

بينما العلوم الأخرى لا نحاول حتى أن نحكي تجربة مماثلة بل نقوم بالتوجيه إلى أهل الاختصاص في هذا الموضوع ......



لماذا لا نرد مسائل الدين إلى أهل العلم والصلاح لنأخذ الفتوى الصحيحة من أهلها ورجالها ؟؟؟؟


لماذا هذه الجرأة على الدين ؟؟؟؟
أنا لا أقصد الكل فبعض منا يرد على
الموضوع الديني ويدعم رده بأدلة من الكتاب والسنة وأقوال علماء مشهود لهم
بالصلاح -وهذا هو المفروض- ولكنهم قليلون جداً



هل أصبح ديننا بكل أوامره ونواهييه وحدوده وفروضه وحلاله وحرامه مرتعاً للنقاش ؟؟؟ والذي أغلبه لا ينطوي على علم .....




فلنعلم جميعا أحبتي أن هذا الدين لا
يجوز فيه مطلقاً التحدث عن وجهة نظر أو رأي أو توقع لأنه أتانا من رب
العالمين على لسان رسوله الصادق الأمين صلوات ربي وسلامه عليه

قال تعالى : ﴿
قُلْ أَرَأَيْتُمْ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ لَكُمْ مِنْ رِزْقٍ فَجَعَلْتُمْ
مِنْهُ حَرَامًا وَحَلالا قُلْ آللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ أَمْ عَلَى اللَّهِ
تَفْتَرُونَ * وَمَا ظَنُّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ
يَوْمَ الْقِيَامَةِ ﴾ ... [size=16]سورة يونس (59-60)
[/size]
وقال تعالى : ﴿
وَلا تَقُولُوا لِمَا تَصِفُ ألسنَتُكُمُ الكَذِب هَذَا حَلالُ وهَذَا
حرامُ لتَفتروُا عَلى اللهِ الكَذِب إنَّ الَّذِين يَقْترُونَ عَلى اللهِ
الكَذِب لا يُْفلحُون * مَتَاعُ قَلِيلُ وَلهُمْ عَذابُ أليمُ ﴾
سورة النحل (116-117)

وأسوق إليكم هنا بعضاً من خطبة للشيخ العثيمين رحمه الله تعالى :
إن من
أكبر الجنايات أن يقول الشخص عن شي أنه حلالً وهو لا يدري عن حكم الله فيه
أو يقول عن الشيء أنه حرام وهو لا يدري عن حكم الله فيه أو يقول عن الشيء
إنه واجب وهو لا يدري أن الله أوجبه أو يقول عن الشيء إنه غير واجب وهو لا
يدري أن الله لم يوجبه ان هذا جناية وسوء أدب مع الله عز وجل كيف تعلم
أيها العبد أن الحكم لله ثم تتقدم بين يديه فتقول في دينه وشريعة ما لا
تعلم لقد قرن الله تعالى القول عليه بلاعلم بالشرك فقال سبحانه وتعالى: ﴿قُلْ
إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ
وَالْأِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ
مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَاناً وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا
لا تَعْلَمُونَ﴾
[size=16][الأعراف:33 ]
[/size]
عباد الله
إن كثيراً من العامة يفتي بعضهم بعضاً بما لا يعلمون فتجدهم يقولون هذا
حلال أو حرم أو واجب أو غير واجب وهم لا يدرون عن ذلك شيئاً أفلا يعلم
هؤلاء المفتون أن الله تعالى سائلهم عما قالوا يوم القيامة أفلا يعلم
هؤلاء المفتون أنهم إذا أضلوا شخصاً فأحلوا له ما حرم الله أو حرموا مما
أحل الله له فقد بائوا بإثمه وكان عليهم مثل وزر ما عمله ذلك بسبب ما
أفتوه به من الجهل إن بعض العامة يجني جناية أخري فإذا
رأي شخصاً يريد أن يستفتي عالماً يقول له هذا العامي لا حاجة أن تستفتي
هذا أمرً واضح هذا حرام مع أنه في الواقع حلال
فيحرم ما أحل الله
له أو يقول له هذا واجب وهو ليس بواجب فيلزمة بما لم يلزمة الله به أو
يقول له هذا غير واجب وهو واجب في شريعة الله فيسقط عنه ما أوجب الله عليه
أو يقول هذا حلال وهو في الواقع حرام ويوقع فيما حرم الله عليه أرأيتم لو
أن شخصاً سأل عن طريق بلد من البلدان فقلتم الطريق من هنا وأنتم لا تعلمون
أفلا يعد الناس ذلك خيانة منكم وتغريراً فكيف تتكلمون عن طريق الله عن شريعة الله عن طريق جنته كيف تتكلمون عنها وأنتم لا تعلمون عنها
.......ولقد كان الإجلاء من الصحابة تعرض لهم المسألة لا يدرون حكم الله
فيها فيهابونها ويتوقفون فيها فها هو أبو بكر رضي الله عنه أولي الخلق
برسول الله صلي الله عليه وسلم يقول ( أي سماء تظلني
وأي ارض تقلني إذا أنا قلت في كتاب الله بغير علم) أخرجه ابن ماجة ( وها
هو عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه تنزل به الحادثة فيجمع لها الصحابة
ويستشيرهم فيها ) إعلام الموقعين لابن القيم
قال ابن سيرين رحمه الله تعالى( لم يكن أحد أهيب مما لا يعلم من أبي بكر ولم يكن أحد بعد أبي بكر أهيب مما لا يعلم من عمر ) إعلام الموقعين لابن القيم وقال ابن مسعود رضي الله تعالى عنه (
أيها الناس من سئل عن علم يعلمه فليقل به ولم يكن عنده علم فليقل الله
أعلم فان من العلم أن يقول لما لا يعلم الله أعلم) صحيح البخاري
وسئل الشعبي عن مسألة فقال لا أحسنها فقال له أصحابه قد استحيينا لك فقال لكن الملائكة لم تستحي حين قالت ( لا علم لنا إلا ما علمتنا ) إعلام الموقعين لابن القيم فاتقوا
الله عباد الله لا تقولوا في دين الله مالا تعلمون لا تتجرءون علي رب
العزة والعظمة إنه ان كان لا يمكنكم أن تقولوا علي أدني واحد من ملوك
الأرض ما لا تعلمون فكيف تتجرئون فتقولون علي الملك القهار ما لا تعلمون .
قال الله تعالى:
﴿ فَمَنْ
أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِباً لِيُضِلَّ النَّاسَ
بِغَيْرِ عِلْمٍ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ﴾
سورة الأنعام (144)



هذا ما أردت توضيحه والله أسأل أن يوفقنا لكل ما يحبه ويرضاه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاء مديرة المنتدى
Admin
Admin
avatar

انثى عدد المساهمات : 272
تاريخ التسجيل : 19/04/2009
العمر : 21

مُساهمةموضوع: رد: هل تمتلك هذه الجرأة !   الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 6:13 pm

شكرا على الموضوع الأكثر من رائع


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://atfal-abtal22.withme.us
 
هل تمتلك هذه الجرأة !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي اطفال ابطال :: المنتديات العامة :: القسم الاسلامي-
انتقل الى: